مؤسسة المعارضة تبحث مع نقابيين وسياسيين "توحيد الطيف المعارض"

جانب من الاجتماع- صفحة مؤسسة المعارضة على فيسبوك

عقد مجلس الإشراف بمؤسسة المعارضة الديمقراطية، اليوم الثلاثاء، لقاء مع شخصيات سياسية ونقابية، قال إن هدفه "توحيد الطيف المعارض وتنسيق جهوده". 

 

وقالت المؤسسة، في بيان صادر عنها، إن اجتماع اليوم حضره كل من الأمين العام للكونفدرالية الحرة لعمال موريتانيا الساموري ولد بي، والرئيس با مامادو آلسان، والشخصية السياسية أحمد ولد هارون ولد الشيخ سيديا؛ وخصص لبحث مسار  المشاورات التي بدأت منذ فترة وتوجت بلقاء عدد من الأحزاب والفعاليات المعارضة. 

 

وأضافت المؤسسة، في منشور على صفحتها بالفيسبوك أن هذه الاجتماعات تناولت الأوضاع العامة في البلاد، و"مسؤولية الجميع في إنقاذ البلاد، وتحصينها أمام الأزمات والمخاطر الداخلية والخارجية، وضرورة تنظيم حوار وطني شامل". 

 

وأكدت مؤسسة المعارضة أت القادة الثلاثة رحبوا -خلال الاجتماع بالفكرة- ووعدوا بحضور الاجتماع  الذي يجري التحضير له بعد غد الخميس.

ثلاثاء, 20/02/2024 - 21:47