ولد محم: بقاء مجلس الشيوخ تبديد للمال العام

جمعة, 2017-04-21 11:30
رئيس الحزب الحاكم رفقة رجل الأعمال ولد سيدي

أكد رئيس الحزب الأستاذ سيد محمد ولد محم أهمية التعديلات الدستورية المقترحة من طرف المتحاورين نظرا إلى كونها تعزيز للديمقراطية وتجذير لها ؛ وتهدف للتنمية المحلية وترشيد النفقات التي يتم تبذيرها في تخصيص ميزانيات ضخمة لمؤسسات متداخلة الصلاحيات؛ مضيفا أن بقاء مجلس الشيوخ تبديد للمال العام حسب تعبيره.

ولد محم شدد في كلمته بنشاط نظمه رجل الأعمال ولد سيدي دعما للتعديلات على أن من حق المعارضة أن تختلف مع الأغلبية لأن ذلك أساس من أسس النظام الديمقراطي لكنه من غير المقبول أن تنكر الواقع وتشوهه وتسعى إلى الفتنة والتخريب" حسب تعبيره.

من جهة ثانية أشاد النائب السابق ورجل الأعمال سيد محمد ولد سيدي منظم الدعوة التي حضرها أطر ولاية الحوض الغربي بجو الاستقرار والأمن الذي تنعم به البلاد داعيا إلى الحفاظ عليه باعتباره مكسبا وميزة في محيط ملتهب عصفت به دعوات الفتن وشردت أبناءه وحولت بعضهم من رجال أعمال إلى لاجئين.

وقد نظم أطر الحزب الحاكم منذ طرح التعديلات الدستورية مبادرات عديدة حضر منها رئيس الحزب الأستاذ سيدي محمد ولد سيدي نشاطان لرجلي الأعمال زين العابدين ولد محمد محمود وسيد محمد ولد سيدي؛ بينما بعث الأمين العام للحزب ونائب الرئيس لبقية الأنشطة.