الجزائر.. داعشي يفجر نفسه وآخر يستسلم للشرطة بقسنطينة

جمعة, 2017-04-21 09:30

فجَّر  إرهابي نفسه، الأربعاء، في منطقة جبلية بمرتفعات بلدية بن باديس بولاية  قسنطينة (450 كلم شرق  الجزائرالعاصمة  فيما سلم آخر نفسه لقوات  الشرطة، إثر محاصرتهما، بجبال عين نحاس.

وأوردت صحيفة النهار نقلاً عن مصادر محلية أن الإرهابيين كانا من رفاق أبوالهمام أمير ما يسمى بفرع تنظيم داعش بالجزائر، وكانا يخططان للقيام بعملية انتحارية وسط المدينة.

وأوضحت المصادر أن الإرهابي الأول الذي فجَّر نفسه والمكنى بـ "أبو الهيثم" كان يحضر لعملية انتحارية، وفضل تفجير حزام ناسف كان يرتديه، بعد أن اكتشف أنه محاصر من طرف قوات الشرطة من كل الجهات، فيما قام الإرهابي الموقوف المكنى بـ "أبو صهيب" والذي يعد من أخطر عناصر سرية "الغرباء" بالاستسلام وتسليم نفسه.

وكان تنظيم داعش الإرهابي قد أعلن نهاية شهر فبراير شباط مسؤوليته عن هجوم انتحاري أحبطته الشرطة الجزائرية أسفر عن جرح شرطيين.

نقلا عن العؤبية نت